www.shahoooooda.com

منتدى عاشق ومعشوق
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ليست المسيحية فلسفة بل لقاء شخصي بيسوع المسيح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shahoooooda
Admin
avatar

انثى
عدد الرسائل : 227
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: ليست المسيحية فلسفة بل لقاء شخصي بيسوع المسيح   الخميس أكتوبر 23, 2008 12:21 pm

[center][color:1e72=orange][size=21][size=18]
[color:1e72=orange][size=21]اختبار الرسول بولس على طريق دمشق:


[b]ليست المسيحية فلسفة بل لقاء شخصي بيسوع المسيح [/b][/size]



[/color][b][size=21]


[color:1e72=orange]"ليست المسيحية فلسفة جديدة إنما هي لقاء شخصي بيسوع المسيح القائم من الموت"، هذا ما قاله البابا بندكتس الـ16 خلال مقابلة الأربعاء العامة في قاعة بولس السادس بالفاتيكان مع المؤمنين والحجاج الذي بلغ عددهم الثمانية آلاف، وسطر فيها معنى اختبار القديس بولس على طريق دمشق وتحولَه إلى مبشر بالمسيح بين الأمم والوثنيين.

قال البابا إنه في العام 30 من القرن الأول الميلادي وعلى الطريق صوب دمشق، كان اهتداء بولس نقطة تحول حاسمة في حياته التي كتب فيها الكثير ومن وجهات نظر مختلفة، وشكل منعطفا وتغييرا في وجهة نظره، فراح يستعرض الوقت المهدور من حياته الذي كان يعتبره علة وجوده.

وفي كتاب أعمال الرسل، روى لوقا الإنجيلي حدث اهتداء بولس الرئيس ومفاده أن المسيح القائم من الموت ظهر كالنور الباهر على شاول وتكلم معه فبدّل تفكيره وحياته. وأشار إلى أن المعمودية في الكنيسة الأولى كانت تدعى تنويرا لأنها ترينا النور، وأن حدثا كبيرا غيّر مجرى تفكير وحياة بولس وهو حضور المسيح القائم من الموت: فذلك اللقاء هو محور رواية لوقا.

ولفت البابا إلى أن بولس نفسه تكلم على اهتدائه الشخصي في رسائله، ولم يتوقف عند التفاصيل لأن الجميع يعرفها جيدا، بل تحدث أكثر من مرة عن شهادته على قيامة يسوع من بين الأموات وأنه تلقى مباشرة من "الذي اختارني من بطن أمي" ليكون رسولَ الأمم فيعلن البشرى السارة على الوثنيين والبعيدين.

وأكد الأب الأقدس على أن منعطف حياة بولس لم يكن ثمرة عمليةٍ سيكولوجية ونضوجٍ أدبي وفكري بل ثمرة لقائه بالمسيح، الحدث الذي بدّل مجرى حياته. وقال إن بولس مات عن ماضيه وقام حيا مع المسيح القائم من الموت، مشددا على أن الحدث اللقاء هو المعيار والمفتاح لفهم ما جرى معه، ويمكن الكلام على معنى الاهتداء الذي قلب معايير بولس فغدا الحياة بالمسيح وحده.

وقال الحبر الأعظم إن المسيحية ليست فلسفة جديدة أم شريعة أخلاقية، بل نحن مسيحيون فقط بلقائنا مع يسوع، في الليتورجيا خصوصا وفي الحياة مع الكنيسة. ولا نغدو حقا مسيحيين إلا في العلاقة الشخصية مع القائم من الموت، فينفتح عقلنا وإدراكنا على حكمة المسيح وثروة الحقيقة كلها. وختم البابا بندكتس الـ16 تعليمه سائلا الرب موهبة الإيمان الحي والقلب الكبير المنفتح ومن ثم محبة للجميع تجدد العالم.
قداسة البابا بينديكت[/color][/size][/b]
[/size][/size][/color][/center]

_________________
[url][img]http://www.iraqup.com/2008-03-uploads/iraqup.com_20080904_K3x6L-Wb2j_614182401.jpg[/img]http://i61.servimg.com/u/f61/12/91/70/91/7b218d10.jpg
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahoooooda.own0.com
الاميرة سوسو
عضو برونزي
avatar

انثى
عدد الرسائل : 36
العمر : 26
العمل/الترفيه : طالبة
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: ليست المسيحية فلسفة بل لقاء شخصي بيسوع المسيح   الإثنين أكتوبر 27, 2008 11:29 am

[i][center]الله شنو هالموضوع الحلو والكلام الرووووووعة عاشت ايدج حبي شهودة دووووووم التميز والابداع[/center][/i]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahoooooda.owm0.com
 
ليست المسيحية فلسفة بل لقاء شخصي بيسوع المسيح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.shahoooooda.com :: منتدى الدين المسيحي-
انتقل الى: